جريمة تقليد وتزوير الشيك في القانون الجزائري

0
جريمة تقليد وتزوير الشيك
 
1-   تعريف الشيك : "هو عبارة عن مستند مستحق الأداء بعد الإطلاع عليه وله مقابل وفاء " ، وفي هذه الحالة يقوم الورق مقام النقد وجب أن يكون مستحق الدفع لدى الإطلاع عليه.
 
2-       أركان الجريمة :
 
أ)ـ الركن المادي :
 
التقليد : هو تعمد المقلد (الجاني) وضع شيك شبيه بالشيك المتداول و ليس شرطا أن يكون الشيك متقنا يكفي أن يكون التشابه كافيا لجعل الشيك المقلد مقبولا في التعامل فإن كان التشابه غير كافيا لجعل المتعاملين ينخدعون به فإنه من الممكن أن نعتبر ذلك شروعا في التقليد.
 
1. التزوير : يقصد به تغيير الحقيقة في ورقة الشيك الأصلية كأن يعمد الجاني إلى تغيير يعض المعلومات التي يحملها أو التلاعب في مضمون الشيك فالتزوير يرد على أصل الشيك من أجل تغيير الحقيقة وبأي طريق من الطرق قصد الإضرار بالغير .
 
ب)ـ الركن المعنوي : أي القصد الجنائي حيث أن الجريمة تقليد أو تزوير الشيك هي جريمة عمدية تستلزم توافر القصد الجنائي (العلم و الإدارة). 
 
ج)ـ الركن الشرعي : تناول المشرع في قانون العقوبات في محتوى المادة 375" يعاقب بالحبس من سنة إلى 10 سنوات و بغرامة لا تقل عن قيمة الشيك أو عن قيمة النقص في الرصيد.
 
ـ كل من زور أو زور شيكا.
ـ كل من قبل استلام شيك مزور أو مزيف مع عمله بذلك.
 
وكذلك المادة 197 : يعاقب بالسجن المؤبد كل من قلد أو زور أو زيف...وإذا كانت قيمة النقود أو السندات أو الأذونات أو الأسهم المتداولة نقل عن 500.000د.ج تكون العقوبة السجن من 10/20 سنة والغرامة من 1.000.000 إلى 2.000.000 .
 
كما عاقبت المادة 198 بالسجن المؤبد كل من أسهم عن قصد بأية وسيلة كانت في إصدار أو توزيع أو بيع أو إدخال النقود أو السندات أو الأذونات أو الأسهم المبينة في المادة 197 إلى الإقليم الوطني وتكون العقوبة السجن من 10/20 سنة والغرامة من 1.000.000 د.ج إلى 2.000.000 د.ج إذا كانت قيمة النقود أو السندات أو الأذونات أو الأسهم تقل عن 500.000 د.ج .
 
 
 
 
 
 
 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

جميع الحقوق محفوظه © القانون الشامل

تصميم الورشه